وليد كبير

يا مقري ويا بن قرينة ماكان ما دخلكم…يطبعو ولا ما يطبعوش…ذلك شأن داخلي يخص الليبيين!

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button